البينة

شكل الدوامة او اللولب

 

يَوْمَ نَطْوِى ٱلسَّمَآءَ كَطَىِّ ٱلسِّجِلِّ لِلْكُتُبِ ۚ كَمَا بَدَأْنَآ أَوَّلَ خَلْقٍۢ نُّعِيدُهُۥ ۚ وَعْدًا عَلَيْنَآ ۚ إِنَّا كُنَّا فَٰعِلِينَ ﴿٤۰١﴾

   

ان الشكل اللولبي او الحلزوني لطي الورق هو مفتاح فهم التوقيع الالهي في معظم المخلوقات ان لم نقل كلها. فالحمض النووي هو على شكل اللولب المزدوج DNA. وتوجد في الكون أشياء كثيرة على شكل الدوامة اللولبي او حلزوني. من هذه الاشياء المجرات، الموجات الكهرومغناطيسية، الموجات الصوتية، الجنين, الحبل السري، اصداف البحر، قرون الحيوانات، ودوامة أرخميدس للمياه، مناطق الضغط العالي أو المنخفض للهواء، ترتيب النوى في زهرة عباد الشمس, وفروع الأشجار والنباتات ، امواج البحر, طيران النسر،  سحب الدخان، الراسورات (السست)،  اللولب المزدوج في اللمبة، دوران الالكترونات,المجال المغناطيسي، الإلكترونات في سيكلوترون،  الحلزون, طيران الفراشة، الثعبان، الحلزون في الأذن الداخلية، البرغي, الطحالب، بيت العنكبوت، السديم الحلزوني، جذوع واغصان الاشجار,الملفوف, فرس البحر، ثمرة الصنوبر، واللسان, ذيل الحرباء، والفيروسات، حلزون الساعات الميكانيكية، والسرة في البطن، تورنادو، والأعاصير، الحيوانات المنوية، والبزاقة التي تمشي ببطء حتى أنك لا يمكن أن تمر بها دون رؤية شكلها الحلزوني, وأخيرا انظر الى الدوامة في شعر رأسك وانظر ايضا الى اذنيك وبصمة اصبعك التي هي بيدك على الدوام.